الحمى القلاعية تستنفر المجتمع المدني بإقليم سيدي بنور

سيدي بنور – المصطفى اسعد

باتت الحمى القلاعية حديت الفلاحين والجزارة والساكنة بإقليم سيدي بنور ، جعلت نشطاء وسائل التواصل الإجتماعي يطرحون عدة تساؤلات ، في غياب التواصل الكافي من طرف الجهات الوصية من سلطات حكومية ومحلية وممثلي الغرفة الفلاحية وممثلي الفلاحين و onssa اللذين يقفون كالمتفرج على مشهد درامي صعب ، تضيع معه مواشي ومنتوجات الفلاحين من الأبقار والحليب وإنعدام دخلهم جراء منع الأسواق ، بدون أي خطوات تبشر بالخير من طرف وزارة أخنوش ، جعل الفايسبوك البنوري يتحرك بقوة ويترافع على فئة مجتمعية ينالها الظلم والتهميش على جميع المستويات .

ونشر عبد الخالق افتاح المنتمي لسانية بركيك تدوينة له على وسائل التواصل الإجتماعي يقول فيها :” ننتظر من الحكومة إعلان إقليم سيدي بنور، إقليما منكوبا جراء الحمى القلاعية، و تشكيل خلية طوارئ للتعجيل بتلقيح القطيع و مباشرة إجراءات تعويض الفلاحين الذين طالهم قرار إغلاق أسواق المواشي و وقف إنتاج الحليب “.

فيما نشر محمد المطاعي الناشط البارز بأولاد عمران تدوينة على الفايسبوك يقول فيها :” وا_ كيفاش؟ الكسابة الصغار وتجار الماشية ومسيرو الأسواق يحصون خسائرهم “.

فيما نشر عبد الرحيم سكري على صفحته على الفايسبوك وهو بالمناسبة رئيس جمعية أبي النور لتجار وكسابي المواشي بالاسواق الاسبوعية لاقليم سيدي بنور إخبار يقول ” ظهور حالات جديدة لمرض الحمى القلاعية بقيادة اولاد عمران دائرة سيدي بنور. الاولى بدوار الكدية جماعة كدية بني دغوغ والتانية بدوار الفخاخرة بجماعة كدية بني دغوغ والتالتة بجماعة كريديد دوارلعباب. “

ودون الفاعل الجمعوي البارز بكريديد بوشتى شهيد على الفايسبوك :” الحمى القلاعية بدأت تنتشر بشكل سريع داخل إقليم سيدي بنور هل من مخطط استعجالي من وزارة الفلاحة؟ أم ينتظرون حتى يقع ما وقع لنبثة الصبار لقدر الله .فهاهي بدأت العدوى من أولادعمران تم جماعة سانية بركيك ،جماعة كريديد، جماعة الحكاكشة اللهم الطف يارب” .

أما عبد اللطيف وهو فلاح من بني اخلف فيقول للمغرب الآن :” نحن الفلاحة لنا الله ، إننا ضحية سياسات فاشلة ، جات المقاطعة نخسرو ، جا المرض نخسرو ، جا الجفاف نخسرو والا جا الرباح هوما لي كيربحو ، آش ربحنا من هذا المخطط الأخضر والو ” .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 31 = 41