سيدة تتبرع ب 12 مليون درهم لبناء مؤسستين تعليميتين بالعالم القروي

المغرب الآن – سلمى جناح

في خطوة إنسانية راقية ، قدمت سيدة أعمال بإقليم سطات تدعى نجية نظير، مساهمة مالية بقيمة 12 مليون درهم لإنجاز مشاريع بنيات تحتية في قطاع التعليم بالإقليم.

و حضرت السيدة المتبرعة في حفل توقيع اتفاقيتي شراكة بين عمالة إقليم سطات والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسطات.

ترمي الإتفاقية الأولى إلى بناء ثانوية تأهيلية وسكن داخلي للتلاميذ بجماعة أولاد فارس بدائرة ابن احمد الجنوبية بتكلفة مالية تقدر ب 12 مليون درهم .

وتتعلق الاتفاقية الثانية بتأهيل الوحدة المدرسية لهديلات، التابعة لمجموعة مدارس اولاد فارس بجماعة أولاد فارس، من خلال تعويض ثلاث حجرات مدرسية من البناء المفكك بحجرات من البناء الصلب، وبناء حجرات إضافية للتعليم العام، وحجرة للتعليم الأولي، وأربعة مرافق صحية، وترميم سور الوحدة المدرسية، وتأهيل ساحتها الداخلية بغلاف مالي يصل إلى مليون درهم.

وصرحت المتبرعة لوسائل الإعلام التي حضرت الحفل، أنها فكرت في بناء هاتين المؤسستين، بالنظر إلى المشاكل التي تواجه أبناء المناطق القروية في طريق ولوجهم إلى مؤسساتهم التعليمية، بداية من بعد المسافة وقلة وسائل النقل، مرورا بظواهر سلبية من قبيل التحرش والاغتصاب التي انتشرت بقوة في مجتمعنا، وانتهاء بقلة حيلة عدد من الأباء، حيث يضطر عدد من التلاميذ إلى الانقطاع عن الدراسة بسبب ظروفهم الاجتماعية الصعبة.

ودعت المتحدثة كل المحسنين إلى المساهمة في مثل هذه المبادرات الانسانية، مشددة أنها اختارت بناء مؤسسات تعليمية بدل بناء مسجد، لأن المساجد ولله الحمد موجودة بكثرة في كل الأحياء والمدن، لأجل ذلك صار من الضروري المساهمة في تعزيز البنية التحتية التعليمية، والاستثمار في الرأسمال البشري.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


70 − = 60