سلطات مدينة آزمور تشن حملة واسعة لتحرير الملك العمومي

شنت السلطات المحلية في شخص رئيس الملحقة الإدارية الثانية بازمور، مرفوقا بأعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، حملة صارمة صباح اليوم بشارع العيون وشارع بوجدور (القامرة) من اجل تحرير الملك العمومي .
وقد استهدفت هذه الحملة التي قامت بها السلطات، تحرير الملك العمومي على طول الارصفة .
ورغم صعوبة المهمة واستعصائها بسبب الكم الهائل من محتلي الملك العام من الباعة الجائلين و”الفراشة” وامتدادات اصحاب بعض المحلات التجارية ببضاعاتهم الى قارعة الطريق، فقد تمكن رئيس الملحقة الإدارية الثانية ومعاونوه، من فرض القانون وتمت ازالة العديد من “الفراشات” تشوه المنظر العام طيلة ايام الأسبوع وخصوصا يوم الثلاثاء .
كما قام رئيس الملحقة الادارية الثانية بزيارة مفاجئة لمجزرة المدينة للإطلاع على ظروف وطريقة الدبح حملات كهذه، يجب ان تستمر ، سيما وان العديد من الراجلين ومستعملي الطريق من ساكنة ازمور وزوارها ، عبرو ا عن استحسانهم لها، لأنها اجراءات تعود بمدينة ازمور الى سابق عهدها، باحترام المساحات القانونية والهدوء من جهة، وتفادي الاكتظاظ الذي ما فتئت السلطات تحرص عليه من جهة ثانية .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 3 = 2