تأسيس جمعية الضمير للتغيير والتنمية الاجتماعية بسيدي بنور

انعقد الخميس 10 دجنبر 2020 بالمركز الثقافي بسيدي بنور الجمع العام التأسيسي لجمعية الضمير للتغيير والتنمية الاجتماعية بسيدي بنور ، وبعد كلمة للجنة التحضيرية وعرض التصور العام ومناقشة القانون الأساسي تم تشكيل مكتب مسير من خمسة اشخاص .

وجاءت كلمة اللجنة التحضيرية للجمع العام التأسيسي لجمعية الضمير للتغيير والتنمية الاجتماعية بسيدي بنور بهذه المناسبة كالتالي :

بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين

اما بعد

بداية اود ان اتقدم بالشكر والتقدير لكل اعضاء اللجنة التحضيرية وكل من ساندنا و دعمنا من اجل ترجمة فكرة تأسيس جمعية خاصة بهذه الفئة الخاصة على ارض الواقع وجعلها حقيقة بعدما كانت فكرة يصعب تحقيقها أو حتى مناقشتها و اخص بالذكر هنا كل من السيد باشا المدينة والسيد مصطفى كريمو مسؤول المركز الثقافي بسيدي بنور و الحضور الكريم من الفئات المعنية الذين ابو الا ان يكونو في موعد هذا التأسيس ليعبرو عن استعدادهم الكامل لتحمل المسؤولية في تغيير أحوالهم الى الافضل بتعاون مع جميع المتدخلين من سلطات ومجالس جماعية وحكومية ومؤسسات خاصة وكل الغيورين .
و لا يفوتني أن انوه بالدور الكبير لمجموعة من الشباب بحي القرية خاصة والمدينة عموما الذين ابانو عن تغيير سلوكهم إلى الأحسن بعد قضاء مدتهم السجنية رغم كل الظروف الصعبة التي مرو منها .
إن الشباب اليوم ما فتئ ان يصنع مستقبله بنفسه خلافا لما كان عليه الوضع سابقا ، فالشباب الآن إستطاع أن يقلب الموازين في عدة مجالات شريطة مساعدته واخد بيده .
فكانت أحسن طريقة بالنسبة لهم هي التنظيم في إطار قانوني تتمتل في جمعية تهذف إلى تحقيق التنمية على جميع الأصعدة وكما ان دور المجتمع المدني اليوم كشريك اساسي للمؤسسات الحكومية من أجل النهوض بأوضاع جميع الفئات خصوصا المهمشة والتوحيد من أجل تحقيق تنمية مستدامة والدفاع عن مصلحة الوطن والواطن .

و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

(سيدي بنور في يوم الخميس 10 دجنبر 2020 بالمركز الثقافي بسيدي بنور عن اللجنة التحضيرية)

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


22 − 13 =