السلطات المحلية بالجديدة تتدخل لتسهيل إجراءات دفن موتى كورونا

بعدما كانت الإجراءات المتعلقة بدفن الموتى المتوفين بوباء كورونا بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، جد معقدة وما تتطلبه مراسيم الدفن من تدابير احترازية و وقائية تفاديا لانتشار كوفيد-19، الشيء الذي يزيد من معاناة عائلات المتوفين. 

وبعد تعالي الأصوات تدخل قائد الملحقة الإدارية السابعة بالجديدة لتسهيل الخدمات، حيث بات المستشفى الإقليمي وعلى الخصوص مستودع الأموات خلال الفترة الأخيرة يعرف تحسنا على مستوى التعامل مع المواطنين وتسريع وثيرة الإجراءات، حيث كان سابقا يعرف هذا القسم مجموعة من الاحتجاجات ما جعل فعاليات من المجتمع المدني تطالب إدارة المستشفى بتبسيط المساطر، و هو الطلب التي استجابت له الجهات المسؤولة بتنسيق مع المصالح المختصة ومندوبية وزارة الصحة وإدارة المستشفى إضافة إلى الدور الكبير الذي لعبته السلطات المحلية التي ساهمت بشكل إيجابي في نقل الموتى قصد الدفن في مقبرة الجديدة وكذا المتوفين المنحدرين من جماعات ترابية لإقليم الجديدة. 

و يشار أن السلطات المحلية و منذ انتشار عملت على تنظيم عدة حملات توعوية بمجموعة من المناطق، بهدف التوعية بأهمية التباعد الاجتماعي و ارتداء الكمامات الواقية بالأماكن العمومية، بالاضافة الي التدابير الوقائية الاخرى التي تهدف الى الحد من انتشار الجائحة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


1 + 6 =