الحالة الكارثية للطريق الاقليمية رقم 3430 وصمة عار على جبين المسؤولين بإقليم سيدي بنور وأطر وزارة النقل والتجهيز واللوجستيك والماء

تعرف الطريق الاقليمية رقم 3430 الرابطة بين اثنين الغربية والوليدية حالة كارثية ، بحيث بدأت اشغال إعادة هيكلتها سنة 2018 ومدة الإنجاز سنة ، وإلى حدود شهر مارس 2020 تم انجاز 30 في المئة تقريبا من المشروع وتوقفت الأشغال بسبب جائحة كورونا ولم تستأنف إلى اليوم.

يقول أحد ساكنة الغربية في اتصال بدكالة تيفي لقد أضحت هده الطريق عبارة عن مسالك متقطعة وعبئ على مستعملي هدا الطريق المؤدي إلى منتجع الوليدية ووبال على السكان المجاورين لما تسببه من غبار يغطى البيوت المجاورة و يفسد تجهيزات المنازل.


شهادة أخرى لأحد ساكنة سيدي بنور الذي عبر عن استغرابه من توقف المشاريع بإقليم سيدي بنور وكيف يمكننا تحقيق تنمية بين مدن الإقليم في ضل واقع الطريق التي ككل المشاريع متوقفة بدون أن تحرك الجهات المسؤولة أي شيء وختم بسؤاله هل نحن بإقليم المشاريع الغير مكتملة ؟ وهل صاحب الجلالة على علم بما يقع بالإقليم من تراجع خطير في كل شيء ؟ .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


63 − 60 =